وكيل مجلس الشيوخ: مصر أصبحت قبلة للعالم اقتصاديا وسياحيا وحضاريا

وكيل مجلس الشيوخ: مصر أصبحت قبلة للعالم اقتصاديا وسياحيا وحضاريا

أكدت النائبة «فيبي فوزي»، وكيل مجلس الشيوخ، أهمية ترأس الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، قمة السوق المشتركة لدول شرق وجنوب إفريقيا الكوميسا.

وقالت فى تصريح خاص لـ«الوطن»: «مصر تؤكد للعالم أن الجمهورية الجديدة تسير بوعي وبمقومات القوة المصرية الشاملة، الصلبة والناعمة، وها هي تربط الماضي بالحاضر تطلعا إلى المستقبل، و تربط التاريخ والجغرافيا تأكيداً على شمولية المشروع الوطني الذي يتبناه وينفذه الرئيس عبد الفتاح السيسي للانطلاق بمصر إلى آفاق بعيدة لم تكن لتطرقها لولا الإرادة السياسية والعزيمة الفولاذية لقيادتنا الوطنية الجسورة .

وأضافت قائلة: «يأتي افتتاح طريق الكباش بالأقصر عنواناً لاستعادة مصر ذاكرة حضارتها الضاربة في العمق لأكثر من سبعة آلاف سنة، ليشهد العالم الذي يتطلع إلى ما يربطه بالحياة ويبعده عن شبح الجائحة إلى نموذج الإنسان المصري القادر على مواجهة أصعب الظروف، والذي أمكن لإنجازاته أن تصارع عوامل الزمان والمكان لتظل باقية تحكي للأجيال أسطورة شعب سيبقى ما دامت على الأرض حياة» .

وقالت وكيل مجلس الشيوخ: «هي مصر التي كانت هنا دائما ذات هوية واضحة وامتداد اصيل يتخطى فيما يطمح إليه الأهداف الاقتصادية والسياسية والثقافية، ليؤكد للبشرية أنها بلد عصي على الهزيمة أبيٌ في مواجهة التحديات، قرر أن يسترد ماضيه التليد لينسج منه حاضراً مجيدا، فكثيرة هي المعاني التي يستدعيها افتتاح طريق الكباش، و ما يصاحبه من كوكب احتفالي مهيب يستحضر عيد (أوبت) أحد أشهر الأعياد الاحتفالية المصرية القديمة، ما يشي بأن مصر عادت من جديد ، لتشرق شمسها على الأمم جمعاء».

ولفتت إلى أن المناسبة وإن كانت ذات دلالات مهمة في كيفية إدارة الموارد التاريخية والحضارية المصرية وتحويلها إلى منتج سياحي يروج لمكانة مصر باقتدار وذكاء غير مسبوق، إلا أن أبعادها الحضارية والإنسانية هي التي تلفت انتباهها إذ تراها أكثر تعبيراً عن الطموح المصري الذي يبدو أنه انطلق إلى أبعد مما يتصوره أشد المتفائلين وهو الانطلاق الذي لن يسعه إلا تحقيق ذروة المجد لمصر شعبا و مكانة .

عن محمود

كاتب ومحرر صحفي بعدة صحف ومواقع مصرية، كما أنني باحث متخصص في مجال الأدب الحديث والنقد وباحث ماجستير في الدراما التليفزيونية.